Breaking News :

التعليم العالي:البنك الإفريقي للتنمية يوافق على تمويل بقيمة 120 مليون أورو لفائدة المغرب

الأسد الإفريقي 2024 .. ملاحظون عسكريون من 7 دول يتابعون تداريب ميدانية بكاب درعة بطانطان

توقيع مذكرة تفاهم بين وزارة العدل ومؤسسة محمد السادس لإعادة إدماج السجناء حول آلية الإفراج المقيد بشروط

أكثر من 40 ألف زائر في ثلاثة أيام لمعرض العقار المغربي في باريس

مولاي يعقوب: حوالي 700 مستفيد من خدمات حملة طبية متعددة التخصصات

جائزة الحسن الثاني في دورتها ال23 تجسيد للإهتمام بتقاليد الفروسية كجزء أساسي من الهوية الثقافية للمملكة

المصلحة الولائية للشرطة القضائية بسطات توقف شخصين للاشتباه في تورطهما بقضايا حيازة وترويج المخدرات

توقعات أحوال الطقس اليوم الاثنين

المغرب قطب “مميز” لتوسيع صناعة الألعاب الإلكترونية نحو الأسواق الإفريقية (فاعلة صينية)

الدورة السادسة لـ”جوائز مغاربة العالم”.. تتويج عدد من مغاربة العالم من مختلف الآفاق بمراكش

Vinkmag ad

نصف قرن يمضي على “نصر أكتوبر” في مصر

أتاح “نصر أكتوبر” لمصر تحقيق سلسلة من المكاسب السياسية والعسكرية، إلا أن حرب العام 1973 ضد إسرائيل أصبحت أشبه بمحطة عابرة بالنسبة لجيل شاب يشكّل غالبية المجتمع المصري ولا يعرف عن الحرب سوى ذكراها.

وعلى مدى العقود الماضية كانت حرب أكتوبر 1973 الرحم الذي ولد منه رؤساء الجمهورية المصرية من العسكريين، بدءا بأنور السادات الذي قاد الحرب ثم أبرم معاهدة سلام تاريخية مع إسرائيل، إلى خلفه حسني مبارك، ليكون الاستثناء الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي، الذي التحق بالكلية الحربية عام اندلاع الحرب.

وحوّلت القاهرة انتصاراتها الميدانية، وأبرزها عبور جيشها قناة السويس واختراق صفوف القوات الإسرائيلية في سيناء، إلى مكاسب سياسية ودبلوماسية.

ويرى المحلل في المركز المصري للفكر والدراسات الإستراتيجية توفيق أكليمندوس أن ما قام به السادات في الحرب وما بعدها منحه “شرعية” قد تحلّ بدلا عن تلك التي تمتع بها سلفه جمال عبد الناصر، العسكري بطل ثورة 1952 التي أنهت العهد الملكي في مصر.

وبعد اغتيال السادات عام 1981 على يد إسلاميين، تولى نائبه مبارك الحكم.

مُعزَّزا بمشاركته المحورية في الحرب كقائد للقوات الجوية، توقّع الخبراء أن يكسب “صاحب الضربة الجوية الأولى” مع بدء هجوم المصري في 1973 شعبية لدى مواطنيه كرئيس للجمهورية.

Vinkmag ad

Read Previous

صادرات الفوسفاط تقترب من 47 مليار درهم

Read Next

“أزواد” تسيطر على قاعدة عسكرية في مالي

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Most Popular