Breaking News :

المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بإقليم الحوز: إيلاء أهمية خاصة لصحة وتغذية الأم والطفل

الدورة ال15 للملتقى الدولي محمد السادس لألعاب القوى.. ألمع نجوم أم الألعاب يتطلعون إلى التألق

دار الأمومة بقلعة مكونة مثال ساطع على التزام المبادرة الوطنية للتنمية البشرية إزاء صحة الأم والطفل

السيد هلال يدين ضغوط نظيره الجزائري على الوفود الداعمة لمغربية الصحراء في كاراكاس

الدار البيضاء : إجهاض عملية تهريب وترويج شحنة مهمة من المؤثرات العقلية

أمين المجلس الأعلى لجامعة نايف العربية للعلوم الأمنية يشيد بالالتزام الثابت للمديرية العامة للأمن الوطني بأداء واجبها في حماية الوطن والمواطنين

تصفيات كأس العالم لكرة القدم النسوية لأقل من 17 عاما (إياب الدور الثالث): المنتخب المغربي يفوز برباعية نظيفة على الجزائر ويتأهل للدور الرابع

الدورة ال29 للمعرض الدولي للنشر والكتاب ..أكاديميون وباحثون يرصدون خصوصيات تعبيرات وتجليات الثقافة الحسانية

تسليط الضوء ببلغراد على المبادرة الملكية من أجل الأطلسي

أكادير.. اختتام الدورة الأكاديمية للتكوينات التحضيرية لتمرين “الأسد الإفريقي 2024”

Vinkmag ad

مراكش.. النسخة الـ53 للمهرجان الوطني للفنون الشعبية تحتفي بالرموز التراثية الخالدة من 4 إلى 8 يوليوز المقبل

أعلنت جمعية الأطلس الكبير عن إقامة النسخة ال53 للمهرجان الوطني للفنون الشعبية من 4 إلى 8 يوليوز المقبل بمدينة مراكش، وذلك تحت شعار “الإيقاعات والرموز الخالدة”.

وأوضح بلاغ للجهة المنظمة، أن هذه التظاهرة التي تنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، وبشراكة مع وزارة الشباب والثقافة والتواصل، وبدعم من ولاية جهة مراكش آسفي، ومجلس الجهة، والمجلس الجماعي، وجماعة المشور قصبة، ستعرف مشاركة أكثر من 600 فنان من جميع أنحاء المملكة، قادمين وحاملين معهم جزء و نبضا من روح مناطقهم.

وأضاف المصدر ذاته، أن هذا المهرجان الكبير صمم لتسليط الضوء على تنوع وغنى التراث الفني المغربي، سعيا إلى تعزيز الروابط بين الأجيال من خلال تعريف الشباب بكنوز وأهمية الفنون الشعبية المغربية من خلال عروض إبداعية ساحرة وأصيلة.

وتابع أن “الإيقاعات والرموز الخالدة” ليس مجرد شعار، بل دعوة للانغماس في تاريخ المغرب الحي والاحتفاء بالهوية الوطنية من خلال الموسيقى والرقص والغناء والحرف اليدوية، مؤكدا أهمية الحفاظ على هذه التعبيرات الثقافية وترسيخها.

وأبرز المنظمون أن صون الفنون التقليدية من شأنه تعزيز الروابط والحوار بين الماضي والحاضر، لا سيما في عالم سريع التطور، تتقاطع فيه الثقافات وتتأثر ببعضها، مبرزين أن “دور المهرجان الوطني للفنون الشعبية يتعاظم كحارس لهذه الكنوز التي لا تقدر بثمن، من خلال ضمان استمراريتها وجعلها قريبة من قلوب وعقول الجموع، وخاصة شباب المغرب الذين يحملون مستقبل الوطن”.

ودعت جمعية الأطلس الكبير الساكنة وزوار المدينة الحمراء إلى اكتشاف هذا التراث الثمين، الذي يحتل مكانة كبيرة في قلوب المغاربة وله القدرة على إثارة العواطف والإلهام لما وراء حدود الوطن.

وأكدت أن “المملكة المغربية، أرض الاختلافات وتقاطع الثقافات، تقدم بكل حب بانوراما ثقافية غنية و متنوعة. كل منطقة في المغرب، من جبال الأطلس إلى الصحراء، إلى سواحل المحيط الأطلسي، تحمل تراثا فريدا يتجلى من خلال أنغام ساحرة ورقصات مبهرة وتعبيرات فنية متجذرة في عمق الزمان”.

واعتبرت أن “هذه التقاليد، التي تنتقل من جيل إلى جيل، ليست مجرد ذاكرة بل هي نبض حي لمجتمع يحتفل بالحياة بشغف وإبداع على خشبات مسارح المهرجان الوطني للفنون الشعبية، في تناغم الإيقاعات والرقصات وارتفاع الأصوات التي تحكي قصصا تجمع بين الأسطورة والواقع”.

وخلص البلاغ أن “العروض ستقدم مشاهد بصرية مدهشة تعكس مجتمعا يحافظ بعناية على أصداء ماضيه وهو في طريقه للتحديث. فالفن المغربي، بكل روعته، يظل من مقومات الهوية الوطنية، ورابطا لا ينقطع، يجمع القلوب حول جوهر التراث الراسخ”.

Vinkmag ad

Read Previous

تتويج 9 صحفيين في النسخة الثامنة للجائزة الكبرى للصحافة الفلاحية والقروية

Read Next

المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بإقليم تنغير.. إنجاز 79 مشروعا في القطاع الصحي

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Most Popular