Breaking News :

المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بإقليم الحوز: إيلاء أهمية خاصة لصحة وتغذية الأم والطفل

الدورة ال15 للملتقى الدولي محمد السادس لألعاب القوى.. ألمع نجوم أم الألعاب يتطلعون إلى التألق

دار الأمومة بقلعة مكونة مثال ساطع على التزام المبادرة الوطنية للتنمية البشرية إزاء صحة الأم والطفل

السيد هلال يدين ضغوط نظيره الجزائري على الوفود الداعمة لمغربية الصحراء في كاراكاس

الدار البيضاء : إجهاض عملية تهريب وترويج شحنة مهمة من المؤثرات العقلية

أمين المجلس الأعلى لجامعة نايف العربية للعلوم الأمنية يشيد بالالتزام الثابت للمديرية العامة للأمن الوطني بأداء واجبها في حماية الوطن والمواطنين

تصفيات كأس العالم لكرة القدم النسوية لأقل من 17 عاما (إياب الدور الثالث): المنتخب المغربي يفوز برباعية نظيفة على الجزائر ويتأهل للدور الرابع

الدورة ال29 للمعرض الدولي للنشر والكتاب ..أكاديميون وباحثون يرصدون خصوصيات تعبيرات وتجليات الثقافة الحسانية

تسليط الضوء ببلغراد على المبادرة الملكية من أجل الأطلسي

أكادير.. اختتام الدورة الأكاديمية للتكوينات التحضيرية لتمرين “الأسد الإفريقي 2024”

Vinkmag ad

شح المياه يفاقم معاناة دواوير آيت ميلك

يعيش سكان دواوير عديدة تابعة للجماعة الترابية آيت ميلك بإقليم اشتوكة آيت باها على وقع معاناة يومية مع الماء الشروب، خاصة بعد نضوب الآبار المملوكة للجمعيات والخواص وبعد تعثر تمرير اتفاقيات شراكة بين مجلس الجماعة والمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب –قطاع الماء وجمعيات الدواوير المتضررة والتي تهدف إلى تزويد تلك الدواوير بالماء الصالح للشرب انطلاقا من منشآته.

ابراهيم أيت بيه، فاعل جمعوي بمنطقة أيت إلوكان، التابعة لجماعة آيت ميلك، قال إن “دواوير عديدة، ضمنها أمازاورو وإمي أغكمي والبرج وإزاليمن وأفراوان، تعاني منذ مدة من شح المياه الصالحة للشرب من الآبار التي تسيرها الجمعيات المحلية، ليتفاجأ السكان بنضوب كلي لهذه الآبار؛ وهو ما خلف حالة من التذمر والقلق لدى السكان”.

وتابع المتحدث أنه تفاعلا مع هذه الأزمة، واستجابة لنداءات الساكنة، “برمجت الجماعة الترابية لآيت ميلك ضمن جدول أعمال دورته الاستثنائية ليوم الخميس 10 غشت الجاري نقطة المصادقة على اتفاقيات شراكة بين المجلس ومكتب الماء والجمعيات المعنية بغاية حلحلة الإشكال القائم بصفة نهائية؛ غير أن للمجلس رأيا آخر”.

من جهته، أبرز محمد أسلاوي، رئيس مجلس جماعة آيت ميلك، أن “الجماعة واعية كل الوعي بالوضعية التي وصل إليها تدبير قطاع الماء بهذه الدواوير؛ غير أن المسؤولية تتحملها الجهة التي سبق أن فوض لها تدبير هذا القطاع وتلقت دعما ماليا من الجماعة وصرف في غير مجال الماء؛ وهو ما يشكل موضوع دعوى قضائية حول مآل هذا الدعم العمومي الذي حول إلى غير هدفه مما خلق أزمة العطش”.

وأورد رئيس المجلس أن الجماعة عمدت إلى “برمجة المصادقة على مشاريع اتفاقيات شراكة بين المجلس والمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب قطاع الماء من أجل تفويض تسيير شبكة الماء الصالح للشرب بالدواوير المتضررة؛ غير أغلبية أعضاء المجلس صوتت برفضها لحسابات سياسوية ضيقة انتقاما من الساكنة، الأمر الذي حرمها من مشروع مهيكل مرتبط بمادة حيوية وبالحق في الحياة”.

Vinkmag ad

Read Previous

الدرك يفكك ورشة سرية لتصنيع “الماحيا”

Read Next

الإصابة تبعد أمرابط والصابيري عن فيورنتينا

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Most Popular