Breaking News :

المجلس الوطني لحقوق الإنسان يوصي بتحيين الاستراتيجية الوطنية لتدبير المخاطر والكوارث الطبيعية 2030-2020

لايبزيغ.. السيد عبد الجليل يشارك في أشغال مجلس وزراء منتدى النقل الدولي

المغرب وأستراليا قوتان صاعدتان في مجال الطاقات المتجددة والهيدروجين الأخضر (سفير)

اليوم الوطني للطفل.. مناسبة لتجديد التأكيد على أهمية انخراط كافة الفاعلين للنهوض بأوضاع الطفولة

القافلة الطبية متعددة الاختصاصات للتعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية تحط الرحال بالعيون

المنتدى العالمي للماء: المغرب ومالي يتفقان على تعزيز تعاونهما في قطاع الماء

مؤسسة محمد السادس لإعادة إدماج السجناء: توزيع مشاريع أنشطة مدرة للدخل لفائدة نزلاء سابقين بالأقاليم الجنوبية

تزنيت.. أنشطة توعوية للتحسيس بمخاطر حرائق الغابات

العام الثقافي قطر -المغرب 2024 …افتتاح معرض كتارا للطوابع والعملات المغربية

لايبزيغ.. تعزيز التعاون في مجال النقل واللوجستيك محور مباحثات بين المغرب وتركيا

Vinkmag ad

استطلاع: 78 في المائة من الفرنسيين لا يخططون للتبرع لضحايا “زلزال الحوز”

على الرغم من الحملات الخيرية التي نظمتها القنوات الفرنسية وحملات جمعيات المجتمع المدني الفرنسي والمنظمات غير الحكومية لمساعدة المغرب وتأكيد القيادة الفرنسية نفسها على “استعدادها لمساعدة الشعب المغربي لتجاوز تداعيات الزلزال”، فإن كل هذه الدعوات والحملات يبدو أنها لا تستأثر باهتمام المواطن الفرنسي الذي “لم يعد يسمح له وضعهم الاقتصادي” على ما يبدو بالتبرع، إذ عبّر خُمس الفرنسيين فقط عن استعدادهم للتبرع لفائدة المغاربة المتضررين من زلزال الحوز، وهي أدنى نسبة للتبرع في فرنسا لفائدة ضحايا الزلازل في العالم.

في هذا الصدد، كشفت نتائج استطلاع حديث للرأي، أجراه معهد دراسات الرأي والتسويق “إيفوب” لحساب صحيفة “ليكسبريس” الفرنسية، أن 78 في المائة من الفرنسيين لا يخططون للتبرع لفائدة ضحايا زلزال الحوز؛ فيما صرح 22 في المائة منهم فقط بأنهم “تبرعوا أو يخططون للتبرع” لفائدة المغاربة المتضررين من الزلزال.

أشارت البيانات إلى أن نسبة الفرنسيين الذين تبرعوا أو عبروا عن استعدادهم للتبرع هي أدنى نسبة مسجلة مقارنة بعدد الفرنسيين الذين تبرعوا لفائدة ضحايا زلازل ضربت بقعا جغرافية أخرى في العالم، إذ تبرع حوالي نصف الفرنسيين لفائدة ضحايا زلزال هايتي في العام 2010، فيما تبرع حوالي 32 في المائة منهم لفائدة ضحايا الزلزال الذي ضرب نيبال في العام 2015، وهو ما فسره “إيفوب” بالتضخم المرتفع في فرنسا.

Vinkmag ad

Read Previous

بعد “هُدنة زلزال الحوز” .. راسبو امتحان المحاماة يستأنفون معركة “الأمعاء الفارغة”

Read Next

الطلبة المغاربة بأوكرانيا يشْكون “ابتزاز الجامعات” ويطلبون تدخل وزارة الخارجية

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Most Popular