Breaking News :

المجلس الوطني لحقوق الإنسان يوصي بتحيين الاستراتيجية الوطنية لتدبير المخاطر والكوارث الطبيعية 2030-2020

لايبزيغ.. السيد عبد الجليل يشارك في أشغال مجلس وزراء منتدى النقل الدولي

المغرب وأستراليا قوتان صاعدتان في مجال الطاقات المتجددة والهيدروجين الأخضر (سفير)

اليوم الوطني للطفل.. مناسبة لتجديد التأكيد على أهمية انخراط كافة الفاعلين للنهوض بأوضاع الطفولة

القافلة الطبية متعددة الاختصاصات للتعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية تحط الرحال بالعيون

المنتدى العالمي للماء: المغرب ومالي يتفقان على تعزيز تعاونهما في قطاع الماء

مؤسسة محمد السادس لإعادة إدماج السجناء: توزيع مشاريع أنشطة مدرة للدخل لفائدة نزلاء سابقين بالأقاليم الجنوبية

تزنيت.. أنشطة توعوية للتحسيس بمخاطر حرائق الغابات

العام الثقافي قطر -المغرب 2024 …افتتاح معرض كتارا للطوابع والعملات المغربية

لايبزيغ.. تعزيز التعاون في مجال النقل واللوجستيك محور مباحثات بين المغرب وتركيا

Vinkmag ad

المغرب يتجنب تصدير البطاطس والبصل

دعت مجموعة من الفعاليات إلى السماح بإعادة تصدير جميع الخضر نحو القارة الإفريقية بعد تحسن الحالة الإنتاجية، مع اشتراط كميات محددة على المهنيين بالنسبة إلى الخضراوات التي مازالت أسعارها مرتفعة بالمغرب.

ولم ترخص الحكومة بعد للمهنيين بتصدير البطاطس والبصل نحو الأسواق الإفريقية بسبب ارتفاع أسعارهما بالمغرب، فيما أعطت الضوء الأخضر في ما يتعلق بمختلف أنواع الخضر والفواكه.

ومازال الجدل مستمرا بين الجمعيات المهنية في هذا الجانب، إذ أرجعت أسواق الجملة للخضر والفواكه الزيادات الحاصلة إلى التصدير نحو الخارج، بينما أكدت هيئات التصدير أن الإنتاج الفلاحي وافر؛ لكن يتم تخزين الخضر لرفع أسعارها.

وبين هذا الطرف وذاك قامت وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات بوقف التصدير في مرحلة أولى حتى استقرت الأسعار، قبل أن تشدد المراقبة على أسواق الجملة التي تفتقد إلى الهيكلة التنظيمية المطلوبة.

وأشارت مصادر مهنية إلى أن السبب الرئيسي وراء ارتفاع الأسعار هو “الاحتكار”، بالنظر إلى تخزين الخضر والفواكه طيلة الموسم من أجل رفع ثمنها حينما يقل الإنتاج، خاصة في هذه السنة التي تراجع فيها المحصول الزراعي بسبب الجفاف.

وعادت أسعار البصل إلى الارتفاع من جديد بالأسواق الوطنية خلال الأيام الماضية، وهو ما أدى إلى استياء جمعيات المستهلك التي طالبت الحكومة بتشديد المراقبة على الأسعار ومنع التصدير نحو دول إفريقيا جنوب الصحراء.

محمد الزمراني، رئيس بالنيابة للجمعية المغربية لمصدري مختلف السلع نحو إفريقيا والخارج، أفاد بأن “مصلحة المستهلك هي الأساس، وبالتالي تجب مراعاتها لتفادي الاضطراب الذي حصل منذ أشهر في السلسلة الإنتاجية”.

وأردف المهني عينه بأن “الاحتكار عامل أساسي يساهم في ارتفاع أسعار الخضر، إذ توجد بعض المنتجات الفلاحية بكثرة في السوق، لكن الثمن يظل مرتفعا، ما يستدعي ضرورة إعادة النظر في سلسلة الإنتاج”.

Vinkmag ad

Read Previous

تشكيلة المنتخب المغربي النسوي أمام فرنسا

Read Next

الجامعة الخاصة للصحة والعلوم بأكادير تعلن جاهزية الدراسة

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Most Popular